ثني بن عبدالله الجهمني

ثني بن عبدالله الجهمني مولى أولاد محرز
1286-1200هـ 1869-1785م

سيرة الشاعر:

ثني بن عبدالله الجهمني مولى أولاد محرز.
ولد في قرية (بعد) (ولاية المضيبي - المنطقة الشرقية - عمان) وتوفي في قرية سعال بولاية بدبد (المنطقة الداخلية - عمان).
عاش في سلطنة عمان.
درس مبادئ القراءة والكتابة في قريته (بعد)، ثم ارتحل إلى قرية سعال ودرس الأدب والفقه على سعيد بن سليّم القصابي.
عمل بالزراعة وكانت له مزارع نخيل في قرية سعال بولاية بدبد.
كان زاهدا في حياته، وطلبه السلطان ثويني بن سعيد للقضاء أكثر من مرة فاستعفى.

الإنتاج الشعري:
- له قصائد في مخطوطات وزارة التراث والثقافة برقم (1346)، وله قصائد مخطوطة - مفقودة.
ما وصلنا من شعره قليل، مطولة أخلاقية لامية، يلتزم فيها الوزن والقافية، يبدؤها بالتوجه إلى الله بالدعاء وطلب العفو، ووصف موقفه الديني في رفض الرذائل، والتزامه بالقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة، وفيه يناقش قضية خلق القرآن، وأزلية صفات الله تعالى. وفي امتداد القصيدة أبيات من الفخر بعمان والصالحين من أهلها، وجانب من النقد الاجتماعي لبعض السلوكيات. ثم يختمها بالصلاة على النبي كما بدأها.

مصادر الدراسة:
1 - مجموع أشعار عمانية - مخطوط بوزارة التراث القومي والثقافة - رقم 1346 - سلطنة عمان.
2 - لقاء أجراه الباحث سالم العياضي مع عبدالعزيز بن حمود القصابي من سكان قرية المترجم له (سعال) 2005.

عناوين القصائد:

من قصيدة: أقول بحمد الله

أقولُ بحمدِ اللَّهِ والعونُ شاملُ ________________________________________________________________
وربِّيَ ذو عفوٍ وذو اللبِّ قابلُ _______________________________________________________________
وأسأله عفوًا وعافيةً به ________________________________________________________________
وصحَّةَ جسمٍ عندها القوتُ حاصل _______________________________________________________________
ومرضاةَ ربِّ العالمين وقوةً ________________________________________________________________
على طاعة المولى بها الحقُّ آهل _______________________________________________________________
وإخلاصَ دينٍ من رياءٍ وسمعةٍ ________________________________________________________________
وغفرانَ زلاتي وما أنا فاعل _______________________________________________________________
وكِبري وإعجابي يزيلُ بلطفه ________________________________________________________________
مكانهما الإيمانُ بالقلب شاغل _______________________________________________________________
ومن كيد إبليسٍ ونفسي يعينني ________________________________________________________________
ويكرهُ قلبي ما تحبُّ الأراذل _______________________________________________________________
ولم أتْبَعَن منِّي الثلاث فإنّها ________________________________________________________________
لنا مهلكاتٌ للأنام خواذلُ _______________________________________________________________
لسان ٌوبطنٌ والفروجُ معًا بها ________________________________________________________________
لنا شهواتٌ كامناتٌ قواتل _______________________________________________________________
ولستُ أنا ممَّن ينافسُ في الورى ________________________________________________________________
ويقصر باعي عند ذا وأخامل _______________________________________________________________
ولكنْ شجى قلبي مقالٌ ملفَّقٌ ________________________________________________________________
بألسنةٍ قد فارقتها الحواصل _______________________________________________________________